عزت السعدني
حتى فى بلاط «صاحبة الجلالة» الرجال يسبقون!
23 يناير 2019
فاجأتنى زميلة صحفية عزيزة علىّ.. تقف فى أول طابور الصحفيات الناجحات الشاطرات جدًا فى بلاط صاحبة الجلالة بقولها: من قال لك إن الرجال أشطر من النساء في بلاط صاحبة الجلالة..
حملة منظمة من الزوجات المفتريات لاضطهاد الأمهات!
22 يناير 2019
قال لى كاتب كبير قرأ له آلاف القراء مقاله الأسبوعى فى إحدى الصحف الكبرى على مدى عشرات السنين: هل فيك من يكتم السر؟
حكاية واحد مغلوب على أمره!
3 يناير 2019
فاجأنى هو.. وهو هذه تنطبق على واحد من الناس.. إنسان يرتدى ملابس آخر شياكة.. الشعر سايح نايح مسبسب على مقدمة رأسه وعلى أذنيه قال إيه آخر موضة..
حكاوي نسائية.. فى آخر «أيام الصيفية»
2 يناير 2019
جاءتنى هذه الرسالة المكتوبة بالقلم على ورق من أوراق كراسات الأولاد فى المدارس.. من سيدة فاضلة كانت زميلة لى فى بلاط صاحبة الجلالة سنوات طويلة.. وأحمل لها آيات الود والمحبة والصداقة الحقيقية التى قلما تجمع بين الرجل والمرأة فى زمان العجائب والمصائب الذى نعيشه الآن..
يا أهل المغنى.. دماغنا وجعنا.. شوية سكوت لله!
18 ديسمبر 2018
فى أيام دراستى فى الثانوى والجامعة.. كنت أذاكر دروسى على أنغام الراديو..
عندما يتوقف قطار الحب.. بين الزوجين!
16 ديسمبر 2018
قالت لي بصوت مشحون بحزن كبير وشجن أكثر عبر التليفون الأرضي: لقد تركت له الجمل بما حمل!
اللى يخرج من داره.. يتقل مقداره!
11 ديسمبر 2018
إلى أين يذهب خلق الله من أمثالى وأمثالكم وأمثالكن ــ بنون النسوة هنا ــ يعنى العائلة كلها صغيرة كانت أيام الشباب وقبل «شيل الهم والغم» أو كبيرة كانت بعد إنجاب الأولاد أو البنات؟
قل للمليحة ذات الخمار الأسود!
25 نوفمبر 2018
قالت لى زوجة صاحبنا الذى هو رفيق الدرب والطريق.. والذى جاءتنى زوجته وكانت هى الأخرى زميلة لنا أيام الجامعة ـ وإن كانت هى في سنة أوليى جامعة ونحن في سنة رابعة ــ تشكو من سكرتيرته «القمر أربعتاشر»
بريئة نعم.. ولكن الخطر ياعزيزتى مازال موجودا!
22 نوفمبر 2018
كان لا بد أن أرد على زوجة صديقى التى كلفتنى بمهمة عائلية عاجلة كادت أن تخرب بيتها.. وتنكد عليها عيشتها.. وتفرّق بينها وبين زوجها الذى هو صديق العمر وزميل سنوات الدراسة..
عندما تكون السكرتيرة قمر أربعتاشر؟
22 نوفمبر 2018
قلت لصديق العمر الذي عشت معه ولازمته ولازمنى زمنا ليس بالقصير في المدرسة والجامعة وما أدراك ما سنوات الدراسة في الجامعة التي جمعتنا بالجنس اللطيف لأول مرة.. بعد فترة طويلة من الجفاف العاطفي والقرب من الجنس الذى يطلقون عليه اسم اللطيف..
 المزيد
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا