احترس من هذه العادات الـ6 الخاطئة في رمضان
احترس من هذه العادات الـ6 الخاطئة في رمضان
30 أبريل 2019

يقع الكثير من الصائمين في عادات خاطئة أثناء شهر رمضان المبارك، أصبحت رائجة في الشهر الفضيل، رغم النصائح المقدمة لهم بالابتعاد عنها قدر الإمكان لنتائجها التي قد تكون سلبية في غالب الأحيان.

ومن أبرز هذه السلوكيات الخاطئة في الشهر الفضيل:

1 – كثرة الأكل:

يربط كثير من الصائمين شهر رمضان بكثرة الأكل، بينما فرض الله صيام شهر رمضان على المسلمين ليضيقوا على الشهوة مساربها، ويضيعوا على النفس الأمارة مآربها. قال تعالى: (يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِنْدَ كُلِّ مَسْجِدٍ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا وَلا تُسْرِفُوا إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ) الأعراف31.

2 – تأخير الإفطار بلا عذر

كثير من الصائمين يؤخرون الإفطار، وبذلك يخالفون كتاب الله، وسنة نبيه، عن سهل بن سعد رضي الله عنه، أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “لا يزال الناس بخير ما عجلوا الفطر”.

3 – الانشغال في إعداد الأطعمة

ينشغل كثير من الصائمين بإعداد أنواع الأطعمة المختلفة، ويتسبب هذا الانشغال بعدم التفرغ للعبادة في الشهر الفضيل، رغم أن هذا الشهر هو شهر الطاعات والتقرب إلى الله.

4 – السهر:

يتسبب السهر الطويل في ليل رمضان، والنوم لساعات طويلة في نهاره، بإضاعة الفرائض ولذة الصيام، فيجب على المسلم أن يقضي نهار رمضان في قراءة القرآن والتسبيح وكثرة الذكر والاستغفار .

5 – إضاعة صلاة الجماعة

الانشغال في النوم خلال نهار رمضان، وكذلك تناول الأطعمة بكثرة بعد أذان المغرب يسبب الشعور بالكسل والخمول، فتضيع على الصائم صلاة الجماعة في المسجد، كما أن الدراما الرمضانية والألعاب تأخذ وقت الصائم وتمنعه من صلاة الجماعة.

6 – تعجيل السحور:

يتعجّل كثير من الصائمين في السحون دون النظر إلى سنية تأخيره مخالفين بذلك سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، فعن أبي الدرداء رضي الله عنه قال: “ثلاثة من أخلاق النبوة: تعجيل الإفطار، وتأخير السحور، ووضع اليمين على الشمال في الصلاة”.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا