5 أفكار بسيطة لتحسين علاقة زوجك بعائلتك
5 أفكار بسيطة لتحسين علاقة زوجك بعائلتك
13 يوليو 2018

 

لطالما سمعنا عن كثير من الأزواج ممن لا يريدون التقرب كثيرًا من أهل زوجاتهم بحجة أن تصرفاتهم غير لائقة معهم أو حتى أنه لا يجد نفسه في الحديث معهم.

بالطبع هذه المشكلة من أكثر الأمور المزعجة التي تعانيها الزوجة، بل قد تكون بابًا مغلقًا للعديد من المشاكل الأخرى؛ لهذا السبب كان لزامًا علينا تعريفك سيدتي ببعض الأمور التي ستجعلك تقربينه من أهلك:

-ارسمي الحدود

تساعدك هذه النقطة كثيرًا في تحسين الأوضاع المتوترة بين زوجك وعائلتك؛ ببساطة شديدة لأنها تضع حدودًا واضحة لتدخلهم المستمر في حياتكما.

وحتى وإن كان هذا التدخل غير مباشر، فإياك أن تدعي ثغرة واحدة يمكنها أن تهدم لك ما قمت ببنائه مُسبقًا.

وبهذا الشكل سنضمن لكِ بدء تحسن الأوضاع تدريجيًا بين الطرفين.

-لا لإفشاء الأسرار الزوجية

من أكثر الأخطاء الشائعة التي تقع بها معظم الزوجات هي إفشاء أسرار بيتها الزوجية أو أسرار زوجها نفسه، ما يتسبب بالنهاية في زيادة نفور الزوج بشكل أكبر من عائلتها.

بناءً على ذلك ننصحك عزيزتي بسرعة الانتباه والتوقف عن العادة السيئة التي ستضرك بشكل أكبر من إفادتك.

-احترمي أهل زوجكِ

ضعي في اعتبارك أيضًا أن احترامك لأهل زوجك سيأتي عليك أنت بالفائدة، ليس فقط لأنه واجب ينبغي عليك القيام به، وإنما لأن التجربة الواقعية تقول أنه في حال عدم احترامك لأهل زوجك فلا تتوقّعي منه أن يحب عائلتك أو يحترمها.

احترمي أهله

ناهيك أيضًا عن أن الاحترام المتبادل بينكما وبين عائلتيكما هو أساس العلاقات الطيبة بين الجميع.

-قدريه أمام عائلتكِ

بالرغم من أهمية هذه النقطة، إلا أن الكثيرات يغفلن الدور الذي تلعبه كلمات التقدير للزوج أمام أفراد العائلة من زيادة احترامه ومكانته على جهة، والانعكاس بشكل إيجابي على تصرفاته ومشاعره حيالهم على جهة أخرى.

-أخبريه عندما يمدحونه

لاشك أن جميع البشر يسعدون كثيرًا حينما يسمعون مديحًا لهم عبر ألسنة الغير.

لذا عودي نفسك أن تنقلي لزوجكِ كلمات المديح وغيره من الأمور الإيجابية التي تُقال عنه، باعتبارها من أهم الأساليب التي تجعله يتقرب من عائلتك شيئًا فشيئًا.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا