4 أكاذيب تدمر حياتك الزوجية
4 أكاذيب  تدمر حياتك الزوجية
1 أغسطس 2017

 

 

للحفاظ على الحياة الزوجية سعيدة ومستقرة يتطلب أن يجتهد الزوجان فى ذلك ويبذلان كل ما فى وسعهما لاحتواء الطرف الآخر والوصول على توافق فى كثير من الأشياء بينهما وعليهما تجنب الأشياء التى قد تؤثر على حياتهما وقد تدمرها ومن هذه الأشياء التى يحذر منها خبراء العلاقات الزوجية الكذب وحدد الخبراء أربعة أكاذيب كفيلة بتدمير الحياة الزوجية فعليك تجنبها وهى :

 

1- الكذب عن الماضي والعلاقات السابقة

 

يعتقد البعض أن عدم الكشف عن الماضي هو لصالح نجاح الحياة الزوجية، إذ يمكن للرجل او المرأة إخفاء العلاقات السابقة وعدم الكشف عنها بإعتبار أنّها من الماضي ولا تؤثر على العلاقة الحالية. كما يعتقد البعض أن ماضيهم ملكهم وحدهم ولا يحق لأحد محاسبتهم عليه.  ولكن ذلك الأمر ليس صحيحاً، فيمكن للكذب حول الماضي او إخفائه أن ينعكس سلباً على الزوجين، لأنّه في حال إكتشف الشريك أي معلومة عن الآخر بطريقة غير مباشرة ستكون النتيجة سيئة.

 

 

2- الكذب عن الحالة الصحيّة

 

هناك أوقات حيث يضطر الشريك أو الشريكة إخفاء مرضهم لأنهم يحبون الطرف الآخر ولا يريدون أن يخسرونه. لذا يظنون أن الكذب هو الوسيلة الوحيدة لتجنّب الخسارة من دون أن يعوا أن حبل الكذب قصير وسوف يتضح كل شيء بعد الزواج. وهذا الأمر يكون فعلاً خطيراً حين يرتبط بالأمراض التناسلية مثلاً، والتي يمكن أن تنتقل إلى الشريك في حال تمّ إخفائها وعدم اتخاذ إجراءات الحماية اللازمة.

 

 

3- الكذب عن الخيانة الزوجية

 

الخيانة من أكثر المشاكل الزوجية شيوعاً، وعند حدوثها لا يكون الكذب هو الحلّ أبداً. فإنكار الخيانة أمام الشريك رغم وجود بعض الأدلة والإشارات سيفاقم المشكلة أكثر، ويشعر الشريك المغدور أنّه إضافة إلى الخيانة هناك مشكلة الكذب. لذلك فمن المفضّل عند مواجهة الطرف الذي تعرّض للخيانة قول الحقيقة ما يترك باباً للمصالحة.

 

 

 

 

 

 

4- الكذب حول العلاقة الزوجيّة الحميمة

 

من أهم عناصر الحياة الزوجية هي العلاقة الحميمة، هناك أوقات حيث يتصنّع الشريك أو الشريكة بالتمتع بالعلاقة الحميمة، أو الوصول إلى النشوة أو أنه مرتاح بالعلاقة. ومن ثم يتّضح أن كل هذا كذب وقد يؤدي ذلك إلى تدمير الحياة الزوجية.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا