بناء الأثاث المنزلى ثبات وتفرُّد
بناء الأثاث المنزلى ثبات وتفرُّد
27 يناير 2019

أثاث البيوت له أشكال وتصميمات عديدة لا يمكن حصرها أو تحديدها فمنها المتعدد الاستخدام ومنها التقليدى بكل طباعه سواء الكلاسيكى أو العصرى أو الحداثى مهما اختلف طرازه من فرنسى أو إنجليزى أو شرقى أو هندى وغيره، الأثاث الثابت المبنى شكل آخر من أشكال التصميمات التى يغفل عنها الكثيرون ولا ينتبهون لما يحمله هذا المفهوم من التصميمات لميزات وخصائص متفردة تكون فى كثير من الأحيان حلولا لبعض المشاكل المعمارية فى بيوتنا بل إنها تعد مخرجا لتوفير تكاليف شراء الأثاث التقليدي. فى السطور القادمة نتعرف سويا على هذا النوع وكيف يمكن تنفيذه والطرق الصحيحة لذلك حتى نتجنب الاستخدام الخاطئ له.

للأثاث المبنى أشكال عديدة لا تتوقف فقط على تصميم الأرائك أو الأسرة، فالبلاكارات بغرف النوم يمكن أن تصمم بهذا الشكل فتعد واحدا من أنواع ذلك الأثاث، كذلك التجويفات بالحائط التى تستخدم كمكتبة أحيانا أو كوحدة تزود بمجموعة من الأرفف المبنية أيضا والتى تستخدم لعرض الإكسسوارات تمثل شكلا آخر، أيضا المدفأة التى تبنى حول عمود أو بين بروز الحائط، الجلسات الخارجية فى الحدائق والتراسات التى تكون ثابتة فى كل تفاصيلها من الأرائك والمنضدة الوسط وحتى كاشبوهات أو أصص الزرع، بارات التخديم سواء الداخلية أو الخارجية واحدة من هذه النماذج المبنية وغيرها من الأشكال والأفكار. هذا النوع من التأثيث المنزلى لا يتعلق بالنوع أو الفكرة فقط لكى يحقق النجاح المطلوب ولكن الأمر يتعدى حدود ذلك حيث تحكمه بعض المعايير والأصول التى يجب الانتباه لها قبل التنفيذ وأثناءه. فمثلا الأشخاص الذين يشعرون بالملل ويفضلون تحريك وتغيير أثاث المنزل بشكل متكرر لا ينصح لهم بعمل أثاث مبنى من أرائك أو مناضد أو غيرها لأنها يستحيل معها التغيير والتجديد. ولأن التصميم مرتبط بشكل وثيق بالتناغم والتجانس بين كافة تفاصيل المكان لذا من المهم جدا مراعاة أن يكون هذا التصميم الثابت متوافقا مع الطابع العام للمكان ومنسجما معه ليتحقق مفهوم الترابط دون الشعور بالخلل، فعادة يكون الأثاث المبنى أنسب لبيوت المصايف أو البيوت التى تحمل طابعا ريفيا أو طرازا إسلاميا أو مغربيا أو يكون وجوده فى ركن ومكان منفصل عن باقى المكان إذا كان يحمل طرازا مخالفا لطبيعة هذا النوع.

فى كثير من الأحيان يكون اللجوء لعمل أثاث مبنى حلا لبعض العيوب والمشاكل المعمارية بالمكان مثل وجود تجويف أو فراغ فى الحائط  أو فى إحدى الزوايا الضيقة بالمكان فيتم عمل مجموعة من الأرفف المبنية بداخله لقتل هذا الفراغ غير المستغل وتحويله لمشهد جمالى ووظيفى بشكل جاذب وذكي، أما فى حالة تصميم وحدة مبنية للجلوس فذلك لا يعنى أن تكون الجلسة بأكملها من نفس نوع هذا الأثاث المبنى بل يمكن الاكتفاء بجانب أو عنصر واحد يندمج مع باقى قطع الأثاث المتحركة على أن يكون اختيار المكان للبناء صحيحا لا يعوق مسارات الحركة كما نكون على يقين بأن هذا العنصر من الصعب تغيير مكانه إلا فى حالة هدمه. ولا يقتصر البناء على الأرائك والجلسات فى غرف المعيشة أو التراسات بل يمكن أن يتحقق ذلك على عناصر كثيرة فى باقى غرف المنزل مثل النوم التى يمكن أن تتحول كل مفرداتها إلى قطع مبنية، كذلك فى الحمامات والمطابخ فيمكن الاستغناء عن الوحدات الخشبية المعتادة بعمل بناء متكامل يحمل نفس شكل الوحدات ولكن بطريقة ثابتة وفى هذه الحالة تكون الضلف المغلقة للوحدة هى فقط التى تصنع من الخشب مما يساعد على توفير التكاليف الباهظة للتصميمات الخشبية، أركان الطعام الضيقة يمكن أن تحمل هذا الفكر المتجدد كحل للبيوت الضيقة المساحة حيث يتم وضع منضدة الطعام فى أحد الأركان ثم تصمم جلسة مبنية ترتكن على الحائط سواء بالخشب أو الطوب لتكون بمثابة أريكة تستوعب الجالسين فى ركنين من أركان المنضدة وتندمج بذكاء مع مجموعة من الكراسى فى الركنين الآخرين.

الأثاث المبنى لا يقتصر فى تصميمه على الطوب فقط بل يمكن أن يتم باستخدام خامة الخشب أيضا لتحقيق ذلك الغرض، بل وأحيانا يكون استخدام الخشب لعمل أثاث مبنى أكثر عملية من الطوب لأنه يمكن أن يصمم بشكل يسهل فكه وإعادة تركيبه فى مكان آخر وبذلك فهو لا يعد إهدارا للمال أو للمكان وهذا الأمر يعد حلا ذكيا وإن كان أكثر فى التكاليف. من أهم ميزات هذا النوع من الأثاث أنه يعيش طويلا وسهل التنظيف ويمكن الحفاظ عليه دون عناء، كما أن سهولة تغيير وتجديد الشلت التى توضع على الجلسات بشكل مستمر تساعد فى خطوة واحدة على الشعور المتجدد بالمكان، أيضا تجليد الطوب ببعض الخامات مثل الأحجار أو البلاطات التى تحمل ألوانا ونقوشا سواء شرقية أو غربية الطابع مثلا أو تحمل بعض الزخارف والأشكال الهندسية المختلفة والمتداخلة يكون لها تأثير على المكان ككل، كما يمكن دهان الطوب المستخدم للبناء بحرفية وذوق  مما يجعله أكثر جاذبية وتفردا. مجموعة من الأفكار والتصميمات نقدمها من خلال مشاهد متنوعة توضح الفكرة وتنشط خيالك لتجد من بينها ما قد يناسبك ويناسب منزلك.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا