ما هي الفحوصات اللازمة بعد بلوغ سن الأربعين؟
ما هي الفحوصات اللازمة بعد بلوغ سن الأربعين؟
12 سبتمبر 2018

بعد بلوغ سن الـ 40 تحدث تغيرات هرمونية ينتج عنها زيادة مخاطر الإصابة بمجموعة من الأمراض، لكن يساعد الكشف المبكر ورصد المشكلة في بدايتها على تفاديها أو تخفيف أثرها، من أكثر هذه المشاكل شيوعاً الكولسترول والسكري، وهي أمور لا يمكن كشفها إلا بواسطة فحص الدم.

الكولسترول: يوجد الكولسترول في كل الأطعمة الحيوانية مثل اللحوم والبيض، كما ينتجه الجسم لأهميته في بناء الخلايا، لكن تخزين الكولسترول الزائد في الكبد يؤدي مع مرور الوقت إلى زيادته، ما يدفع الكبد إلا إفرازه، ونتيجة تراكمه على جدران الشرايين يحدث انسداد وجلطات، لذلك من الضروري إجراء فحص الكولسترول بعد الـ 40 لحماية القلب.

السكر: نتيجة انتشار العادات الغذائية غير الصحية مثل تناول المشروبات الغازية والأكلات السريعة تتزايد مخاطر الإصابة بالسكر، إلى جانب ذلك يقضي كثيرون ساعات طويلة من النهار جلوساً في المكاتب، وهو عامل إضافي لضرورة إجراء فحص للسكر بعد بلوغ الـ 40.

فقر الدم: تحدث الأنيميا نتيجة نقص الحديد، أو نقص فيتامين "ب12"، و"ب9" الذي يُعرَف أيضاً باسم حمض الفوليك، تعتبر التغيرات الهرمونية التي تحدث بعد الـ 40 عامل خطر يزيد من احتمالات الإصابة بفقر الدم، من هنا أهمية هذا الاختبار.

الغدة الدرقية: اختبار الغدة الدرقية بعد الـ 40 لمن لديهم وزن زائد، لأنه يساعد على تشخيص الأمراض المرتبطة بهذه الغدة مثل قصور الغدة الدرقية، وفرط نشاط الغدة، وسرطان الغدة.

اختبار الدم الكامل: يكشف هذا الاختبار العدوى الفيروسية مثل السل والملاريا، كما يقوم بعد خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية ونسبة الهيموجلوبين.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا