نساء مصر يعد دراسة ميدانية حول الطلاق المبكر
نساء  مصر يعد دراسة ميدانية حول الطلاق المبكر
16 أكتوبر 2018

 

ينفذ الإتحاد العام لنساء مصر برئاسة هدي بدران،  دراسة حول ظاهرة الطلاق المبكر، خاصة فى السنوات الخمس الأولى للزواج، ورغم عدم  وجود بيانات دقيقة تعبر عن حجم الظاهرة وتوزيعها، إلا أن هناك شواهد على ازديادها

وفى هذا السياق صرحت هدي بدران رئيس الإتحاد العام لنساء مصر أن الدراسة هي أحدى الأنشطة التي ينفذها الإتحاد في إطار مشروع مساندة القيادات النسائية علي التنسيق بين القرارات التشريعية و التنفيذية وستقدم نتائجها الى عضوات مجلس النواب، وسائل الإعلام وقيادات وكتاب الرأى لإيضاح أبعاد الظاهرة، وسوف يقوم الاتحاد بأعداد ورقة سياسات تتضمن مقترحات لمواجهة ظاهرة الطلاق .

بينما أشارت الباحثة نادية حليم المشرفة على الدراسة إلى أن خطورة المشكلة ليست فقط فى ما يترتب عليها من تفكك أسرى وتشرد للأطفال، ولكن آثارها تنعكس على المجتمع ككل، وأضافت أن الدراسة خطوة فى  لتوفير معرفة علمية منظمة حول الظاهرة وأضافت أن الدراسة تستهدف الكشف عن أبعاد مشكلة الطلاق المبكر، والوقوف على الأسباب والظروف والملابسات، وكيف يمكن تحجيمه والتقليل من تداعياته السلبية، واستثمار هذه المعارف المحصلة فى دعم القيادات النسائية

تعتمد الدراسة الميدانية على مجموعات نقاشية مع عدد من المطلقات فى خمسة محافظات فى مصر يمثلوا الريف والحضر والمدن وتشمل محافظات القاهرة والجيزة والإسكندرية والمنيا والمنوفية .


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا