هذه الأبراج التي ستكون محظوظة عاطفياً فى الفترة المقبلة
هذه  الأبراج التي ستكون محظوظة عاطفياً فى الفترة المقبلة
11 سبتمبر 2018

تركت حركة الكواكب خلال الأشهر الماضية أثرها على كل  الابراج والجميع  عانى من تأثيراتها السلبية. الحظ بات بخيلاً جداً مؤخراً مع الابراج على كل الاصعدة ولكنه وعلى ما يبدو يمهد لعودته مجدداً ولكن البداية ستكون محصورة بعدد قليل جداً من الابراج.

خلال الفترة المقبلة ٣  ابراج فقط ستكون محظوظة جداً على الصعيد العاطفي، فمن هي هذه الابراج  وهل أنت واحدة منها؟

الثور 20 أبريل/ نيسان - 20 مايو/ أيار

الثور من الأبراج التي سيكون الحظ كريماً معها على الصعيد العاطفي خلال الفترة المقبلة. قد يتلقى البرج هذا رسالة نصية أو مكالمة هاتفية من شخص كان يتحرق شوقاً للسماع منه منذ مدة طويلة. الشخص هذا قد يكون حبيب سابق أو شخص ما كان هناك علاقة إعجاب ولكنها ولسبب أو لاخر لم تتطور لما هو اكثر. ورغم البعد لكن الشخص هذا لم يغب عن بال الثور وهو ما انفك يفكر به متمنياً أن يكون بدروه يفكر به. حسناً، هو يفكر بك ايها الثور وسيقوم بالتواصل معك قريباً. المحادثة الاولى ستكون لوقت طويل وستتطرق الى الكثير من المواضيع العميقة. وتلك المكالمة ستترك اثرها الكبير على الثور الذي سيشعر بروابط قوية معه.

الثور المرتبط في المقابل سيكون أمام مرحلة من الهدوء والسكينة والرومانسية. كل المشاكل التي كانت موجودة خلال الفترة الاخيرة في طريقها الى الزوال. سيكون هناك الكثير من التناغم ومن الحب.

الميزان 23 سبتمبر/أيلول - 22 أكتوبر/ تشرين الأول

الميزان سيكون محظوظاً للغاية على الصعيد العاطفي وذلك لان كل ما يريده سيحصل عليه. الحظ العاطفي المطلق هذا هو من نصيب الميزان الاعزب والمرتبط. في حال كان اعزباً فهو سيجد نفسه مع شخص يمنحه بالضبط ما يريده في العلاقة، الحب والاهتمام والاخلاص والرومانسية. وفي حال كان مرتبطاً فإن الشريك سيبدو وكأنه تمكن وبشكل مفاجئ من معرفة كل ما يحتاج اليه الميزان من دون ان يقوم بإبلاغه بذلك.

والاجمل من هذا كله كل ما تمناه الميزان في سره سيتحقق. الفترة المقبلة بالفعل مثالية وعلى الميزان الإستمتاع بها لاقصى الدرجات لانها من الفترات التي قد لا تتكرر على الإطلاق.

الدلو 20 يناير/ كانون الثاني - 18 فبراير / شباط

الدلو من الابراج التي كانت تشعر بالإحباط والإكتئاب والوحدة مؤخراً .. ولكن هذه المشاعر كلها على وشك التبدل. الدلو الاعزب سيجد نفسه يتلقى كل الاهتمام الذي كان يتمنى الحصول عليه والعلاقة ستتطور بالشكل الذي يريده الدلو بالضبط. صداقة ثم حب. اما الدلو المرتبط فهو سيجد نفسه يشعر بشرارة الحب مجدداً وكل الروتين والملل ومشاعر عدم الرغبة بمغاردة السرير صباحاً ستختفي.

كل يوم خلال الفترة المقبلة سيكون حماسياً منذ البداية وحتى النهاية، لان المشاعر السلبية اختفت والدلو في حالة من الحب المطلقة سواء كان اعزباً أو مرتبطاً.

خلال ايام فقط الدلو سينسى كل الحزن وكل الاكتئاب التي اختبرها لفترة طويلة مؤخراً.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا