هل الحمضيات لها دخل فى إنجاب الذكور ؟نحن نجيبك
هل الحمضيات لها دخل فى إنجاب الذكور ؟نحن نجيبك
20 مايو 2019

مقولة شهيرة  انتشرت من زمن بعيد قبل اختراع "السونار" للكشف عن جنس المولود "ذكر" أم "أنثي" وهي رغبة الأم الحامل في  تناول السكريات والحمضيات، فاذا اشتهت الحامض ففرصتها في الحمل في مولود ذكر أكبر مقارنة برغبتها في المواد المسكرة التي تشير لحملها في "أنثي".

ولفصل هذا الأمر أكد د. محمد عز استشاري النساء والتوليد علي عدم صحة هذا الأمر تماماً، مشيراً علي أن ."الوحم" موجود من الشهر الـ3 إلي الشهر الـ5 ..والسؤال هنا ما هو الوحم؟

الوحم عبارة عن نقص لعناصر غذائية موجودة في نوع الأكل التي تشتهي السيدة الحامل تناوله، وجسمه حينها يحتاج لتناول هذا الشيء سواء كان حامض مثل "الليمون" أو الساور كريم وغيرها أو الحلويات العادية التي تحتوي علي نسبة سكر عالية.

ولكن في النهاية ما يتردد ما هو إلا خرافة ليس لها أساس سوى الدعابة.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا