سلوكيات رمضان... آداب زياره المريض(٢٤)
سلوكيات رمضان... آداب زياره المريض(٢٤)
29 مايو 2019

● زياره المريض من الأمور الواجبه شرعا لما لها من أثر طيب في نفس المريض يخفف عنه ما يعانيه من المرض كنوع من التعبير عن المشاعر النبيلة التي تحمل معني الاحساس بالاخر والتعاطف معه

● من آداب مجامله المريض الإسراع إلى زيارته إذا كان المرض خطيرا أما إذا كان المرض عاديا فيمكن زيارته بعد ثلاثه أيام وإذا تعذر زيارته لأسباب خارجة عن الإرادة يمكن الإتصال تليفونيا للاطمئان علي صحته واستمرار التواصل معه إلى أن يتمثل للشفاء.

● عند زياره المريض سواء في منزله أو أثناء تواجده في المستشفي يجب احترام موعد الزيارة وغير مستحب اطالة مدتها مراعاه لحالة المريض

● لا يجب اصطحاب أطفال صغار عند زياره مريض وذلك لتلافي حدوث أي ضوضاء قد تصدر منهم تتسبب في ازعاجه كما يجب مراعاة التحدث داخل حجرته بصوت منخفض لتوفير جو الهدوء والراحة له.. كما يجب عدم تكدس حجره المريض بالزائرين. للمحافظة علي نقاء الهواء ومنع تلوثه ● لا داعي لإحضار أي اطعمة أو مشروبات لتقديمها للمريض إذا كانت تتعارض مع حالته الصحيه

● من آداب زيارة المريض عند الدخول عليه الدعاء له وتطيب نفسه وطمأنته والتمني من الله الشفاء العاجل له مع دوام الصحة والعافية

● من آداب زيارة المريض السؤال عن حالته الصحية مع ضروره عرض تقديم أي مساعدة سواء كانت معنوية أو مادية لأهله علي سبيل المجاملة حيث إن عيادة المريض من الحقوق المفروضة علي الإنسان لأخيه الإنسان.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا