سلوكيات رمضان ....آداب معامله الكبير( ١٥)
سلوكيات رمضان ....آداب معامله الكبير( ١٥)
20 مايو 2019

● الكبير هو كل من كان أكبر سنا أو أكثر علما أو أرفع تقوي واسمي منزلة وكرامة لذلك يجب الاعتراف بفضل الكبير وأداء حقه و احترامه وتقديره وتكريمه

● يجب إعطاء الكبير الاسبقية والأولوية حيث انه يتقدم علي الصغير في الصلاة وفي الجلوس والتحدث مع الناس وفي الأخذ والعطاء عند التعامل معه كما يجب الإسراع في قضاء مصالحه دون تعطيل عند تواجده في المصالح والمؤسسات الخدمية مراعاة لكبر سنه وتقديرا لظروفه الصحيه إن كان مريضا.

● يجب إعطاء الكبير منزلته اللائقة بأخذ مشورته في الأمور المتخصص فيها إن كان من أهل الذكر أو العلم كما يجب أن يتقدم في المجلس ويبدأ به في الضيافة وحسن الاستقبال

● علي الصغير أن يوقر الكبير فلا يجب أن يسخر منه أو ويستهزأ به أو يسيئ إليه أو ينهر منه ولا يجب معاملته بندية أو التطاول عليه.بالقول أو الفعل

● من الحياء عدم التقصير في حق الكبير وعلي الصغير القيام له عند حضوره احتراما واجلالا

● من دواعي بر الابناء للوالدين في شهر رمضان المبارك إعادة اللمة الحلوة بالبيت الكبير بتكرار زياره الوالدين لتناول الإفطار والتسامر معهما لإدخال البهجة والسرور والانشراح في نفوسيهمأ لأن ذلك لمن مظاهر الإحسان إليهما


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا