كيف تنمي قدرات طفلك وثقته بنفسه؟
كيف تنمي قدرات طفلك وثقته بنفسه؟
11 مارس 2019

الصحة النفسية لطفلك والإعتماد علي ذاته والثقة بنفسه من أهم العوامل التي تعمل علي بناء شخصية الأطفال ، من ثم ينمي بداخلهم تقدير الذات وهنا من الضروري أن تتنبهي الى هذه المعلومات واتبعي هذه الطرق إذاً مع طفلك.

العطف على الطفل

من المهم أن تعي بأن الطفل في بحث دائم عن العطف والحب، يجد طفلك في حضنك الأمان والحنان والمعاملة الجميلة، ولذلك ينكب على الدوام عليك من دون أن يفكّر فقط ليطمئن قلبه، كوني على ثقة بأن عطفك وحبك لطفلك عاملين أساسيين ليتربى صغيرك على تقدير ذاته واحترامه لنفسه على الدوام، بخاصة إن رددت على مسمعيه أنه مهم ولديه مكانة خاصة في قلبك، واطلبي منه ألا يسمح لأي كان بأن يقول له عكس ذلك.
 
اكتساب المهارات وتطويرها

على الطفل أن يعي بأن أهميته لديك كبيرة، وأنك الداعم الأول والأخير له، لذلك لا تحاولي أبداً أن تعيّري ابنك بصفات سلبية تضر بصحته النفسية، كمثل بحال الفشل الدراسي أو تراجع المستوى التعليمي لديه، أو حتى عند عدم نجاحه في تحقيق إبداع أو مهارة ما، كوني المشجعة الأولى لطفلك، وابحثي عن المهارات الدفينة التي يحب احترافها ووجّهيه نحوها من دون إجباره على أمور تفضّلينها أنت، فاكتساب المهارات وتطويرها خطوتين ضروريتين لتحقيق تقدير الذات الناجح لدى طفلك.
 
التواصل والحوار

علاقة الأهل مع الطفل تؤثر بشكل كبير على تقديره لذاته، ومن الضروري لإنجاح هذه العملية، أن يكون الحوار سيّد الموقف بينهما، من المهم أن يشرح الأهل لطفلهم كل ما يدور في رأسه من أسئلة وأن يجدهم على تم الإستعداد في أي وقت كان لإرشاده نحو الأمور الصحيحة التي لا يزال متردداً أمامها، التواصل والحوار ينمّيان قدرة الفهم عند الطفل الصغير ويجعلانه أكثر ليناً في المستقبل تجاه الخيارات التي عليه أن يحسمها.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا