مشاهدة التلفزيون أكثر من ساعتين يوميا يؤثر علي الذاكرة
مشاهدة التلفزيون أكثر من ساعتين يوميا يؤثر علي الذاكرة
20 مارس 2017
عادةً، يطلب الأطباء من الآباء أن يحدوا من وقت مشاهدة أطفالهم للتلفزيون لأنه قد يتداخل مع التعليم وتطور اللغة، ولكن وبحسب دراسة أمريكية قد تكون أضرار التلفزيون على أطفال الفقراء أكبر مقارنة بأقرانهم الأغنياء.
وكشفت الدراسة التي شملت 807 أطفال شاهدوا التلفزيون لمدة 2.2 ساعة يومياً في المتوسط، بأنّ الأطفال الذين تتمتّع أسرهم بأعلى مستوى دخل لم يتأثر أداؤهم في الاختبارات المدرسية بالمدّة التي يقضونها في مشاهدة التلفزيون. في المقابل، ربطت الدراسة بين زيادة وقت مشاهدة التلفزيون وانخفاض بسيط في نتائج اختبارات التلاميذ أبناء الأسر ذات الدخل المتوسط. وبالنسبة للأطفال الذين اقتربت دخل أسرهم من خط الفقر أو بلغته، فقد سجّلوا انخفاضاً واضحاً في نتائج الاختبار عندما شاهدوا التلفزيون لفترات طويلة يومياً.
ويؤكد أندرو ريبنر كبير الباحثين في الدراسة وهو باحث في علم النفس والتعليم في جامعة نيويورك أنّ «مشاهدة التلفزيون لأكثر من ساعتين في اليوم، ترتبط بتطوّر القدرات الحسابية ومهارات أداء المهام التنفيذية الخاصة بالسعي لتحقيق الأهداف بما يشمل الانتباه والذاكرة العاملة والمرونة المعرفية». ويلفت إلى أنّ بعض الاختلافات في كيفية تأثير فترات مشاهدة التلفزيون على الاستعداد للمدرسة بين الأطفال الأغنياء والفقراء قد يُفسِّرها المضمون الذي يشاهده الأطفال. 
وكانت الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أوصت بألّا يتعدّى وقت مشاهدة الأطفال للتلفزيون قبل سن المدرسة الساعة يومياً. وأوصت الأكاديمية الآباء بمشاهدة التلفزيون مع أطفالهم وإطلاعهم على برامج «جيدة النوعية» فقط.

أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا