ميلانيا ترامب تنتقد التركيز على ملابسها
ميلانيا ترامب تنتقد التركيز على ملابسها
8 أكتوبر 2018

اختتمت سيدة الولايات المتحدة الأولى ميلانيا ترامب جولتها بأفريقيا بإبداء تأييدها للشخص الذي اختاره زوجها دونالد ترامب للانضمام إلى المحكمة الأمريكية العليا وحثت الناس على أن يحدوا من اهتمامهم بملابسها

وقالت ميلانيا إن رسالة جولتها التي شملت غانا ومالاوي كينيا ومصر هي أن تظهر للعالم ”أننا نهتم“.

وقالت عارضة الأزياء السابقة التي تتميز بأناقتها إنها لا تتفق دائما مع تغريدات زوجها على تويتر وإنها تشاركه آراءها مباشرة حتى على الرغم من عدم استماعه دائما لنصيحتها.

وكانت تلك أول جولة رئيسية تقوم بها ميلانيا في الخارج بمفردها كما كانت من المرات النادرة التي ترد فيها على أسئلة للصحفيين في موضوعات شتى.

وأشادت ميلانيا التي كانت تتحدث في القاهرة آخر محطة لها في جولتها ببريت كافانو الذي اختاره ترامب لعضوية المحكمة العليا في الولايات المتحدة وقالت إنها سعيدة لحصول كافانو والسيدة التي كانت تتهمه على فرصة لسماعهما في أعقاب إدعاءات الاعتداء الجنسي قبل تصديق مجلس الشيوخ يوم السبت على تعيينه.

وقالت ميلانيا ”إنني سعيدة بأنه تم الاستماع للدكتورة فورد. إنني سعيدة للاستماع للقاضي كافانو“ وذلك في إشارة إلى أستاذة علم النفس كريستين بلاسي فورد التي اتهمت كافانو 


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا