دكتور مجدي نزيه يحذر من تناول الفسيخ في شم النسيم
دكتور مجدي نزيه يحذر من تناول الفسيخ في شم النسيم
16 أبريل 2019

شم النسيم يمثل لمعظم الناس مناسبة من المناسبات السعيدة التي لا تمر مرور الكرام إلا وقد دخل كل منزل وكل بيت الفسيخ والملوحة ، فلما لا وهي الأكلة الرسمية في هذه المناسبة ، ولكن هل سيستمر الكثير في تناوله بعد معرفة أضراره ومخاطره ؟، وهنا يوضح دكتور مجدي نزيه رئيس وحدة التثقيف الغذائي بالمعهد القومي للتغذية لبرنامج "مساء dmc" قائلا الطعم اللذيذ الذي نحصل عليه من الفسيخ أو السمكة هو نتيجة التحلل الذي حدث للسمكة نتيجة الملح الذي يوضع لكي يحفظ جسم السمكة ، الملح مادة حافظة طبيعية لو وضع علي السمكة قبل النمو المضطرد للميكروبي فيها كان جيدا ،

وكان في مصر الفرعونية كان يتم تمليحها وهي طازجة ، أما في الحالات التي تحدث الآن وفي حالة أنه شر لا بد منه فلا بد وأن يتم تمليح السمك داخل البيت وعمل الفسيخ بيتي بعد التخلص من كل مصادر تلوثها مثل القشور ، الخياشيم ، محتويات البطن لأنها أكثر أماكن تحتوي علي سموم ميكروبية ، لذلك هناك بعض المنازل لا تقوم باستخدام هذه الأسماك المتحللة ، سواء فسيخ ، سردين مملح ، ملوحة ، وغيرها الكثير .

وأكد نزيه علي أنه يجب استغلال شم النسيم في تناول المواد الصحية مثل البصل الأخضر والليمون ، ولا بد أن يضع الناس في حسبانهم أن الملح المستخدم في الأسماك لتمليحها والليمون لا يقضي علي السموم الميكروبية ، وما من شأنها أن تقلل كمية الميكروبات أو تقضي عليها ، ولا تستطيع أن تقضي علي الآثار السلبية للسموم الميكروبية ، فالبكتيريا كائن حي مثلما يأكل مثلما يخرج ، ومخرجاته هي مركبات كيميائية لا يجدي معها نفعا ليمون أو بصل.


أضف تعليقك
اعلانات
الأكثر قراءة
PDF
تابعنا